ماما عايزة اتفرج

النهاردة بعيد شوية عن الحقائق العلمية هتكلم عن تجربة شخصية ليا مع بناتي.  مؤخرا لاحظت مع بناتي تكاسل كبيرعن المشاركة في الواجبات المنزلية و ده لاننا مع الدراسة كان الوقت اللي بنخصصه لده أقل بكتير أو ببساطة لأي عذر تاني بيطلعوا بيه. فكان لازم افكر في طريقة تخلي الأمور أهون شوية عليهم و عليا. ولأن بناتي عدوا الست سنين فكان لازم افكر في حل يكونوا هم شركاء فيه ويكون مبني على اتفاق مسبق. قعدنا سوا أنا و هم و فكرنا و قالوا لي صراحة على مشاكلهم و على رأيهم في قصة المشاركة دي اللي طبعا هي في نظرهم مهام شاقة و انهم غير مطالبين بيها. كان ساعتها ضروري جدا أني أتكلم عن مشاعري و ان أنا كمان ووالدهم بنتعب عشان نشيل مهام البيت (وده يمكن كان اهم مبدأ اتبعته في تربية بناتي انهم يعرفوا مشاعر اللي قدامهم و يحطوا نفسهم مكانه عشان يقدروا يحكموا عالمواقف صح). بعد نقاش و تفكير قررت باتفاق معاهم ان التليفزيون مش حق مكتسب ولكن وقت راحة سلبي (يعني مش منتج زي مثلا هواية أو رياضة) و بالتالي الحصول عليه بيكون بس بعد ما نتعب وننتج ونكون فعلامحتاجين الوقت ده. 

:شروط الاتفاق


كل مهمة فالبيت يقابلها عدد دقائق أنا اللي أحددها من مشاهدة التليفزيون -

غير مسموح بأكثر من٣٠ دقيقة يوميا من المشاهدة -

لهم حرية الاختيار انهم ينفذوا كل المهام و يكسبوا الثلاثين دقيقة أو عمل بعضها فقط و بالتالي بيكون الوقت اقل -

هناك مهام ليس لها أي علاقة بالاتفاق ده زي ترتيب السراير -

وقت المشاهدة في عطلة نهاية الأسبوع لا يدخل ضمن الاتفاق ده (لأن كان لازم يحسوا ان صوتهم و اقتراحتهم في الاتفاق ده مسموعة و إلا هيكون- اتفاق غيرمبني على تكافؤ الطرفين في حق فرض شروطه

طيب السؤال هو: هل الاتفاق ده يعتبر ثواب و عقاب (شيء أنا ضده من زمان)؟ لا طبعا الاتفاق ده نتيجة طبيعية لتصرفاتهم و بشروط هم جزء من تحديدها و مبني على حوارو نقاش.  ده غير ان الا تفاق ده بيحاكي الحياة الحقيقية: في الشغل بنتعب زيادة بيكون فيه مميزات نتيجة التعب ده

طيب كمان سؤال: ايه علاقة ده بمنهج المونتسوري؟ بالنسبة للأطفال بعد سن الست سنوات (احيانا الخامسة) في فصل المونتسوري أنا كمعلمة بمضي معاهم عقد (ورقةحقيقية و احنا الاثنين بنمضي عليها) بمجموعة مهام (بيحددها الطفل وممكن أساعده في اختيارها لو طلب أو ان كانت لا تتناسب مع قدراته) و بعد الانتهاء من المهام بنمضي تاني العقد وبيكون من حق الطفل ميزة خاصة. مثلا في فصلي بسمح للطفل بقرأة قصة لأصحابه لأصغر سنا أو انه يقضي وقت زيادة في ملعب المدرسة… الخ


الاتفاق ده بدأناه من حوالي سنة و الحمد لله لازلنا مستمرين عليه. مش بس الاتفاق ده قلل من الشد والجذب اللي بينا بخصوص المهام المنزلية لكن كمان مع الوقت بدأت اشوف مميزات أخرى زي المهام المنزلية بتزيد من ثقة الطفل في نفسه لانه بيحس انه عضو منتج في البيت زيه زي الكبار و اننا لسنا في غنى عنه. وده بالضبط اللي أتكلمت عنه دكتورة.مونتسوري في أهمية إسناد أعمال جسمانية للطفل من خلالها يساهم في نظافة البيئة من حوله و الاعتناء بيها

مع الوقت و عشان أغير الروتين بدأوا بناتي يطلبوا مهام جديدة و بالتالي بقيت بسند ليهم مهام جديدة بتتطلب انهم يتعلموا مهارات جديدة. مثلا بدل الكنس بالمكنسة اليدوية كل مرة بقوا يستخدموا المكنسة الكهربائية مرات

لاحظت ان المجهود البدني المبذول قبل وقت التليفزيون بيقلل كتيرمن نوبات تغير المزاج اللي بتحصل بعده نتيجة لما يحدثها التليفزيون من استثارة زائدة للمخ

لاحظت ان بناتي بيكونوا فخورين قدام صحباتهم انهم بيستخدموا المكنسة الكهربائية وانهم بيغسلوا الأطباق لوحدهم وانهم مسموح ليهم يستخدموا السكين.... إلخ

مؤخرا فتحت المجال اكثر للبنات انهم يختاروا المهام بنفسهم و فعلا لاقيت انهم بيختاروا اختيارات ناجحة كتنظيف مكان مثلا محتاج عناية زائدة (و بكدة غيرنا شروط الاتفاق تدريجيا بما يتناسب مع المرحلة اللي بناتي بيمروا بيها

في الصورة التالية أمثلة لبعض المهام المناسبة للأطفال من سن الخامسة و النصف للسابعة


IMG_4998.JPG

الكوابيس عند الاطفال

عادة بتزيد الكوابيس عند الاطفال و احيانا كمان بتبدآ من سن الاربع سنوات لسن الست سنوات. و بتزيد الكوابيس دي في النص الاخير من الليل. زي ما اتفقنا قبل كدة في مراحل النوم ان في مرحلة اسمها مرحلة حركة العين السريعة

Rapid Eye Movement (REM)

و دي من اسمها هي المرحلة اللي بتكون فيها حركة العين سريعة و بتسترخى فيها عضلات الجسم و بيكون المخ في قمة نشاطه و بالتالي هي دي المرخلة اللي بيحصل فيها الاحلام و الكوابيس

اسباب الكوابيس عند الاطفال:

١. لو هي متفرقة و غير متكررة ممكن يكون دي راجع لطبيعة الطفل اللي عنده خيال واسع و نشيط و عشان كدة دكتورة مونتسوري اكدت على ضرورة عدم تعريض الطفل للخيال المبالغ فيه كعالم الوحوش و الاشباح و كتير من المواضيع المتداولة في افلام الكرتون الحالية قبل سن الست سنوات

٢. لو الطفل مر بآزمة كبيرة هزته نفسيا زي مثلا حادثة عربية او زلزال… الخ

٣. لو الطفل في محيط بيعرضه لشد اعصاب او توتر مستمر زي مثلا خلافات متكررة بين الاب و الام او احداث عنف او حتى محرد حد بيضايقه بشكل متكرر في الحضانة (قد يكون تنمر من الاصدقاء او معاملة سيءة من الكبار)

في كل الحالات دي الكوابيس بتكون اسلوب الطفل في انه يتآقلم مع البيءة المحيطة بيه و اسلوبه في فهم المشاعر المختلفة اللي بيمر بيها خلال اليوم

طيب ازاي نقلل ظاهرة الكوابيس دي عند اطفالنا؟

١. طبعا مش محتاجة ااكد على ضرورة تخفيف المنغصات و الضغط من حياة الطفل بقدر المستطاع

٢. الحفاظ على ميعاد ثابت لصحيان الطفل و نومه كل يوم

٣. الحد و الافضل المنع من التليفزيون قبل النوم (على الاقل بساعتين) و طبعا التليوفن و كل الاجهزة اللي ممكن تثير عقل الطفل بشكل سريع

٤. ممكن الاستعانة بنور هادي في حجرة الطفل او نواسة

٥. الكلام مع الطفل بآن الكوابيس امر عادي كلنا بنمر بيه و اننا لازم نحاول نقلل من احاسيس القل اللي بتصاحبها بالقرآن او بالاستعانة بماما او بابا (لو سن الطفل صغير) او بالتفكير في الحاجات و الاشخاص اللي بيفرحونا

٦. عدم الاستخفاف او التهوين من مشاعر الطفل و التعامل معاها على انها امر صغير ولا يستحق الاهتمام (مننساش ان مشاعر الطفل اي ان كانت هي اسلوبه في التعرف على عالم الطفل من حواليه و استيعاب احداثه الكبيرة

٧. تعليم الطفل اداب دينه في التعامل مع الكوابيس كالنفث في كفيه و قرآة سور الاخلاص و المعوذتين و مسح الجسم بآكمله (لازم دايما نستغل الفرص ان الطفل يعرف ان الدين سلوك يومي).

https://fatwa.islamweb.net/ar/fatwa/108928/

٨. الرقية الشرعية للاطفال

https://www.akhbarak.net/blog/6885/الرقية-الشرعية-للأطفال-لتحصينهم-كامل/

علامات اضطراب عسر الكتابة عند الآطفال

علامات اضطراب عسر الكتابة عند الآطفال:

- صعوبة في كتابة شكل الحرف الصحيح
- خط غير مقرؤ
- صعوبة في مسك القلم
- صعوبة في ترتيب الآفكار و التعبير عنها كتابيا
- عدم القدرة على استخدام وضع اليد او وضع الجسم الصحيح للكتابة
- عدم القدرة على تحديد المسافات الصحيحة بين الكلمات
- استخدام صوت مسموع لنطق كل حرف او كلمة اثناء كتابته
- ٰاخطاء املاىية كثيرة
- اخطاء في تركيب الجملة فقط عند الكتابة و ليست في المحاداثات اليومية
-المبالغة في الضغط على القلم في الكتابة 
- عدم القدرة على كتابة الحروف بشكل مستقيم او رسم خطوط مستقيمة
- ارهاق سريع عند المهام الكتابية او تجنب الواجبات التي تتطلب كتابة

قد يكون الطفل الذي يعاني من بعض هذه الاعراض او كلها يعاني من اضطراب عسر الكتابة او المعروف ب dysgraphia.


القرآة و الكتابة عند الآطفال

للاسف في كتير من نظم التعليم بيكون التركيز على القرآة قبل الكتابة للآطفال و لكن في نهج المونتسوري الموضوع اختلف تماما. فترتيب التعليم كآلآتي

١. تدريبات ما قبل الكتابة

٢. بداية الكتابة و الهجاء

٣. القرآة

طيب السؤال المهم هو ليه الكتابة قبل القرآة عند دكتورة مونتسوري؟

دكتورة مونتسوري ارجعت ده لعدة اسباب و منها

١. القرآة تحتاج لمهارات اكثر تعقيدا من الكتابة كفك شفرة الحروف و ترجمتها لآصوات ثم كلمات لها معنى، تغيير نبرات الصوت للوصول للمعنى المناسب سواء كان سؤال آو تعجب…الخ، ربط الكلمات ببعضها و وضعها في السياق لفهم المحتوى

٢. في تمرين الاملاء (و هو استخدام حروف خشبية لهجاء كلمات مسموعة) يقوم الطفل فقط بترجمة الاصوات لحروف

٣. التمكن من الكتابة بيكون اسرع بكتير من التمكن من القرآة (و ده اثبتته كتير من الدراسات الحديثة) ي

من خلال عملي كمدرسة مونتسوري لاحظت ان كتير من الاطفال بيوصلوا لسن الخمس و الست سنين بدون ما يكونوا تمكنوا من المسكة الصحيحة للقلم و الكتابة عموما. مع اللقاء مع الاهالي كان السؤال الاكثر ترددا هو: طيب ده هيآثر سلبا ازاي على مستقبلهم؟

اجابة السوآل ده ان ما يسمى بمتلازمة عسر الكتابة عند الاطفال بيآثر على مهارات تانية كالذاكرة و القدرة على استرجاع المعلومات الجديدة و ده لآن الطفل بيعاني من عدم قدرته على الكتابة لتنظيم افكاره او اخذ ملحوظات سريعة اثناء المذاكرة. امر طبيعي جدا ان بعد كدة الطفل بيكون موقف سلبي تجاه الدراسة خاصة لو فيه واجبات كتابية كثيرة. امر طبيعي بردو ان الموضوع يتطور و يوصل لدرجة الرسوب في الامتحانات لعدم قدرته على ترجمة افكاره لكلمات مكتوبة (امهات كتيرة بتفسر ده بآن ابني كسول). من ضمن المهارت ايضا اللي بتتآثر بعسر الكتابة قدرة الطفل على الهجاء لآنه من سن صغير مشتغلش كفاية على تنمية الذاكرة الحركية )(muscle memory) اللي من خلالها بيربط الطفل بين شكل او رسم الحرف و صوته

طيب السؤال التاني هنا هو كيفية تنمية مهارة الكتابة عند الاطفال؟

اولا: لازم نفتكر مبدآ مهم جدا في المونتسوري و هو عدم تصحيح اخطاء الطفل في الوقت اللي بيقوم فيه بآي مهمة. اثناء الكتابة بشكل خاص تصحيح الاخطاء بيحبط الطفل و بيجعله اقل حماس في استخدام القلم لآنه بيحس انه مطالب بمهارات هو غير مستعد لها.

ثانيا: لما يدخل الطفل في مرحلة الكتابة مفيش داعي نسآله كل شوية: “اللي كتبته ده بيقول ايه؟” بالعكس لازم احنا اللي ننمي عندنا مهارات قرآة الكلمات تماما كما تنطق و مش بالشكل الصحيح اللي مفروض تكون عليه ( في منهج المونتسوري الحفظ دايما بيجي كمرحلة اخيرة في اي مهارة بيكتسبها الطفل) الخطوة دي مهمة جدا في اللغات اللي كتير بتنطق كلماتها بشكل و بتكتب بشكل اخر كالانجليزية

ثالثا: تدريبات التمهيد للكتابة و تجهيز العضلات الدقيقة في الايد و اصابع الكتابة و تقويتها بحيث تكوم مستعدة لمسك القلم بشكل صحيح و دي كلها تدريبات بتبدآ من عمر السنتين

رابعا: اننا نفتكر ان المرحلة الحساسة لمسك القلم مبتكونش قبل السن الثلاث سنوات و نصف او الاربعة. يعني بلاش نجهد الطفل قبل كدة بمسك القلم و التحكم فيه لآن ببساطة عضلاته غير مستعدة

خامسا: اننا نفهم قدرات كل طفل و ان مش عشان ابن الجيران بيكتب مجلدات و ابني لا يبقى ابني متآخر. ففي حالات عسر الكتابة بنصح كتير من اولياء الامور انهم يطلبوا من المدرسين تخفيف الواجبات المكتوبة بشكل مؤقت لحد ما اشتغل على نقط كتير مع الطفل منها: مسكة القلم الصحيحة و القدرة على رسم خطوط مستقيمة في كل الاتجهات و تدريبات تانية كتير هتكلم عليها بشكل مفصل بعدين

سادسا: الاهتمام بتريبات تقوية عضلات اليد من سن صغير جدا و بشكل جدي

السؤال اللي بعده مين ممكن يساعادني في حالات عسر الكاتبة الشديدة؟ الاجابة هو طبيب الاطفال و طبيب المخ و الاعصاب (لآن السبب احيانا بيكون اكبر من مجرد عدم القدرة الجسمانية على التحكم في القلم)، متخصصي العلاج الطبيعي اللي بيشتغلوا على تصحيح وضع اليد و الجسم ، المعالجين المهنيين )(occupational therapists) اللي بيشتغلوا على المهارات الحركية و العضلية الدقيقة

اخيرا انا ذكرت في اول المقال ان عسر الكتابة بيآثر على تفوق الطفل الدراسي و لتآكيد ده هنلاقي ان كتير من اختبارات عسر الكتابة بتشمل تدريبات الاملاء و الذاكرة و اختبارات المهارات العضلية و القدرة على تنظيم الافكار و التعبير عنها كتابيا

فن المشاركة

طفلك مش بيشارك؟ طفلك مش حاسس بالآمان او طفلك مفيش قدامه القدوة الصح

زي ما اتفقنا في المقال الآخير ان الطفل تحت عمر الست سنوات مخه بيمتص اي حاجة بيشوفها قدامه و يقلدها زي صورتك في المراية. دايما خلي بالك ان اسلوب تعاملك مع حاجتك اللي ملكك هو نفس اسلوب تعامل طفلك مع حاجته. لو تليفونك المحمول و اللاب توب بتاعك هم اغلى حاجة في حياتك، عروسة بنتك البلاستيك و تليفون ابنك اللعبة هم اغلى و اهم حاجة في حياته. لو بتزعقي لطفلك اوي ما يجي جنب حاجتك و لو بتصرخي اول ما يفتح اللاب توب بتاعي و لو بتنهاري اول ما يتصل بحد بالغلط على تليفونك طبيعي جدا ان طفلك يضرب صاحبه اللي اخد منه اللعبة بتاعته و بنتك تزق صاحبتها اللي طلبت منها تشوف عروستها. عمر المشاركة (التصرفات الصح عموما) ما تيجي بالتعليمات و الآوامر مع الطفل تحت الست سنوات. قولي و عيدي زي ما انتي عايزة: "شارك، ادي صحابك، خليهم يلعبوا معاك، مش بتاعتك لوحدك" و كل ما هتقولي كل ما طفلك هيعند و كل ما اللي حواليه هيزعلوا منه اكتر ده غير ان ذاكرته مش متبرجمة انها تفتكر تعليماتك و صوتك العالي لكن متبرمجة انها تبقى كاميرا تصور تصرفاتك و تصرفات الكبار اللي حواليه و تعيد عرضه بس من خلال تصرفاته هو. عايزاه يشارك؟ يبقى لما يمسك تليفونك وريله يشغله ازاي و يروح لبرنامج او لعبة خاصة بيه او من الاول شيلي تليفونك بعيد عن نظره او آلفتي انتباهه لحاجة تانية بالراحة و تكون حاجة فعلا هيحبها. عايزاه يشارك؟ لما يمسك مفتاح باباه خليه يوريله ازاي يستعمله و مع الوقت شيلوه عنه و اعمليله سلسلة مفاتيح بتفتح اقفال خاصة بيه او مبتفتحش حاجة من اصله. عايزاه يشارك اديله حرية و مساحة يجرب و يتعلم و عرفيه الخطر و الغلط من خلال التجربة او كتب او فيديوهات مش من خلال الزعيق و الضرب عشان متزوديش فضوله و تخليه يكدب و يخبي و تخليه اناني و حاد في تعاملاته

النقطة التانية و الآهم ان طفلك عمره ما هيشارك لو مش حاسس بالآمان. لو مش حاسس ان لعبته بتاعته لوحده و هو بس اللي في ايديه القرار يشاركها او لا. لو مش حاسس انه مسئول يحافظ عن لعبته و يحميها. و في الاٌغلب طفلك معندوش القدرة ان يشارك تحت سن التلات سنوات عشان في الفترة دي مخ الطفل بيحاول يفعم العالم من حواليه اللي هو في وجهة نظره بتاعه هو بس. لما تجيبي حاجة جديدة فهمي طفلك ان في حاجة بتاعته هو و لوحده زي عربية السبق الجديدة و في حاجات بتاعة الكل و اي حد يستخذمها زي كتاب او لعبة جماعية. لعبته اللي جاية ليه لوحده متخبيهاش منه ساعة العقابك ، لما يجي يخرج و يطلب منك يسيبها عالكنبة لحد ما يرجع لازم يرجع يلاقيها عالكنبة، ما تزعقلوش لما ميرضاش يلاعب بيها ابن طنط نادية اللي جت تزوركم فجآة. و لو ابن طنط نادية اتشال و اتحط و عمل شقلبظات في الهوا عشان عايز لعبة ابنك، روحي لابنك و قوليله: "انا عارفة انت بتحب العربية دي قد ايه و كويس انك بتحاول تحافظ عليها. انا عارفة انه ساعات صعب نشارك الحلجات اللي بنحبها بس المشاركة بتخلي الكل مبسوط و يلعب مع بعضه. لو شايف انك مش قادر تشارك دلوقتي لو سمحت شيل اللعبة في اودتك و آلعب بيها بعدين بس ساعتها هتضطر تلعب بيها لوحدك عشان صاحبك هيكون مشي". لو اختار يشيلها فعلا سيبيه يشيلها و يحس بالآمان في بيته زي ما انتي مش هتدي طنط نادية موبايلك تقلب فيه ولا شنطة ايدك تدعبس فيها. بعدين بصي لطنط نادية و قوليلها: "معلش متزعليش بس احنا اليومين دول بنحاول نعلمه ازاي يختار و نتيجة اختياره"، متتكسفيش و اتفكري ان طنط نادية كدك كدة هتزعل لو مش من ابنك و اللعبة يبقى من العصير اللي متقدمش او منك عشان بقالك ست شهور مسآلتيش عليها او عشان خبيتي عليها خبر انك حامل. من الاخر كل الناس هتزعل و هتراضيهم بس بلاش تراضيهم على حساب اولادك

افتكري دايما ابنك هيشارك لما تقدمي قدامه مثال صح. لما تاخدي من اكلك السخن الطازة و تعملي طبق و تقوليله تعالى نديه للراجل الغلبان اللي في اول الشارع شكله معندوش اكل النهاردة. لما تقوليله قبل ما نروح نلعب مع بنات ابلة حكمت تعالى نشتري كيس بسكوت عشان ناكله كلنا سوا و نفرح باللمة، لما يلاقيكي فرحانة و سعيدة لما تعرفي ان فيه ضيف هيزوركم مش متنكدة و عمالة تفكري هقدم ايه و هعمل ايه. لما يفهم ان زيارة الآهل و الصحابة حاجة حلوة و تبسط (حتى لو مكانتش كدة بالنسبالك لازم تبيني انها كدة). طفلك هيشارك لما يفهم ان واجب الضيافة يعني كرم و ابتسامة و باب مفتوح بس مش تعدي على خصوصياته و آوامر و توجيهات انه بالعافية يشارك حاجته اللي بيحبها.

اما بقى لو طنط نادية طلعت ذوق و بنت حلال و اتصلت قبل ما تزورك عشان تقولك انا جايالك كمان ربع ساعة و هجيب معايا العفريت بتاعي يبقى بسرعة قبل ما تنضفي لبيت و تطلعي الصيني قعدي مع ابنك. قوليله طنط نادية جية و معاها عليوة انا عارفة انك بتحب تلعب معاه ممكن بسرعة تطلع اربع لعب تحب عليوة يلعب معاك بيهم؟ لو مش عايزة عليوة يلعب بالعربية الجديدة لو سمحت تشليها في دولابك و ممنوع تماما تطلع في وجود عليوة. اللعب اللي هتختارها معناها انك هترضى ان عليوة ياخد دور يشوفهم و يلعب بيهم و هتتبسطوا انتوا الاتنين بالوقت الحلو اللي قضته مع بعض

فطار سهل و مغذي للآمهات

لو معندكيش وقت الصبح عشان تحضري فطار لنفسك دي فكرة فطار سهل و مغذي خصصوصا للآمهات اللي بترضع او محتاجة طاقة كبيرة عشان تعمل مليون   حاجة في اليوم. اساس الفطار ده زبادي و شوفان سريع الطبخ زي ماركة كويكر. ممكن تحطي شوفان سادة (انا بفضل ده) او شوفان منكه حسب المذاق المفضل عندك

كل يوم الصبح ضيفي على نص كوب شوفان ربع كوب مياة سخنة و ٤ ملاعق زبادي. بعد كدة كل يوم غيري في النكهات زي ما انتي عايزة حسب الاختيارات التالية. ملحوظة خدي اختيار واحد او اتنين من كل مجموعة

 

: سكر او مربي فواكه او عسل

للبروتين: زبدة فول سوداني او زبدة لوز او مكسرات صريحة

مكملات غذائية: فواكهة مقطعة (للفيتامينات) او توت (مضادات آكسدة) او زبيب (للذاكرة) او بلح (للنشاط و الطاقة و مدر للبن) او قطع شوكولاتة صغيرة

.الفطار ده ميزته انه سريع و متنوع و مليان فوائد كتيرة و مغذي. آلف هنا و شفا . ممكن تحضري الفطار ده في نفس اليوم و تاكليه دافي او تخضريه قبلها بليلة و تخزنيه في بطرمنات محكمة الغلق في التلاجة. كمان لو بتشتغلي ممكن تاخدي البطرمان معاكي الشغل و معلقة

اللينك ده لاقيت فيه نكهات تانية كمان للفطار ده

http://carriagebeforemarriagediary.blogspot.com

الاطفال تحت سن الثلاث سنوات

طبعا مفيش آم طفلها تحت عمر الثلاث سنوات الا و بتشتكي ان ابنها او بنتها مش بيسمعوا الكلام و بيعصبوها و مهما تقول مفيش فايدة. فاكرة كام مرة قلتي: "سيب الطبق و انت بتاكل مترميهوش على الآرض" او "متلعبش في الكهربا"، او"متشدش الفيشة"؟ احب اطمن كل آم ان اطفالك طبيعيين جدا و ان مفيش خد مشتكاش الشكاوي. قاعدة اساسية لازم نحطها في دماغنا ان معظم اخطاء الاطفال تحت سن الست سنوات سببها اسلوب تعاملنا احنا معاهم و ازاي بنعنفهم او بنكافئهم عمال على بطال و ازاي بنتصرف قدامهم و نتعامل مع اللي حوالينا.

الطفل تحت سن التلات سنوات بناء على كلام ماريا مونتسوري بيتعلم من خلال اللاوعي. يعني ببساطة مهما تقولي و تعيدي مفيش كلام هيثبت. الطفل مش بيقصد يعصبك لكن ربنا خلقه كدة ميقدرش يستوعب الكلام و التوجيهات الصريحة. طب الحل ايه؟ الحل انك دايما تعملي قدام طفلك التصرف اللي انتي عايزاه يتعلمه منك. يعني متزعقيش عشان ميكبرش عصبي و يتعلم ان الزعيق هو حل كل مشكلة. يعني متضربيش عشان ميفتكرش ان اخد الحق بالدراع. كلها اخطاء كلنا (بما فيكم انا) بنقع فيها مغ اطفالنا.

الحل التاني بردو اننا نستوعب فكرة ان انشغال الطفل بتصرف معين (حتى لو خطآ من وجهة نظرنا) في السن ده سببه الفضول و رغبته في اكتشاف العالم. متنسيش ان العالم كله جديد عليه حتي الحاجات اللي انا و انتي واخدينها مسلمات في حياتنا اليومية. يعني الجاذبية اللي وقعت الطبق الجديد على الارض كسرته و المنديل اللي لما بيتبل بيملا السجادة مية كلها اكتشافات و اختراعات بالنسبة له. الحل ساعتها انك تفهمي الطفل من خلال التصرفات الاستخدام الصح لكل حاجة. يعني خدي المنديل وريه ازاي ينضف بيه مكان اكله او يمسح بيه وشه و بعدين وريله بديل للعب بالمياة. ممكن تديله طبق صغير و اسفنجة و توريله ازاي يملاها مية و يعصرها. متنسيش ان كل ده تمهيد لمهارات حياتية هيحتاجها الطفل في حياته في المستقبل


رسالة امل

استوقفني هذا المقال اليوم لما يحويه من رسالة جميلة تبعث الآمل في النفس خاصة في لحظات قد ايآس فيها او اظن ان بناتي لا تستوعب دائما كل ما اعلمه لهم.   كاتب هذا المقال يحكي عن ذكرى قديمة تعلقت في ذاكرته من الصغر فقد طلبت المعلمة من تلاميذ فصله في الصف الخامس الابتدائي افراغ محتويات مجموعة من العبوات التجارية (كآنبوبة معجون اسنان و آخر للحلاقة و زجاجة صابون...الخ) طبعا طلاب الفصل فرحوا جدا بهذا الطلب لآنها فرصة لاستكشاف العبوات و ممارسة بعض الفوضى برضا معلمتهم. عندما انتهى الطلاب من فعل ما آمرتهم به معلمتهم طلبت منهم اعادة محتويات كل عبوة الى عبوتها الآصلية دون قطع الآنابيب او استخدام اى واسئل تساعدهم على ذلك. بالطبع استغرب الطلاب من هذا  الطلب لآنه من المستحيل فعل ذلك بآيديهم. فكان الدرس الذي ارادت المعلمة ايصاله لطلابها و هو ان الكلمات تخرج من آفواهنا دون سابق تفكير فقد تحدث آثرا لا رجوع فيه. كعادة الطلاب في بداية سن المراهقة يذكر الكاتب انهم ضحكوا من الدرس و لم يعيروا له اهتمام. و مرت الآيام و كبر الطالب الصغير ليصبح انسانا ناضجا مسئولا و اليوم يذكر كلام معلمته و يقول انه لم ينسى ابدا هذه الكلمات فآذا بالدرس الذي استهزآ به الطلاب يوما في صغرهم يصبح نموذجا حيا في آذهانهم طوال حياتهم فيما بعد. هذه الرسالة كانت بمثابة جرعة آمل في ذهني ارادت ان اشرككم اياها حتى لا نيآس كآمهات و اباء اخذوا على عاتقهم مهمة انشاء و تربية جيل تربية سليمة. يجب آلا نيآس ابدا من تكرار نفس الدرس و نفس الكلام مع اطفالنا او ان نتوهم بآنهم لا يصغون ولا يفهمون ما نقول. سيآتي اليوم و نجني ثمار كل هذا بآذن الله فرحين بما آعددنا من جيل طيب للمجتمع

ملحوظة: بعد قرآتي هذا المقال تذكرت كلام معلمتي في الصف الآول البتدائي التي كانت دائما تكرر على مسامعنا بآن حتى الجماد يشعر و يتآلم و لذلك يصدر صوتا حين نطرق المكتب او نغلق الباب بقسوة او نكسر القلم. بغض النظر عن صحة هذا الكلام من الناحية العلمية و لكني آعلم جيدا ان هذا هو ما زرع في نفسي اليوم الحرص على اشيائي و رغبتي في تعليم بناتي عدم القسوة في التعامل حتى مع الآشياء المادية. معلمتي الغايلة تحية لك و اجلال 

المقال الرئيسي في هذا الرابط

:http://diply.com/auntyacid/article/she-asks-her-students-to-do-this-its-a-lesson-everyone-needs-to-learn


خروف العيد

هذا النشاط يصلح للآطفال من عمر ٢-٥ سنوات. نظرا لتنوع المواد المستخدمة في هذا النشاط يمكن استغلاله لتعليم الطفل العديد من الدروس و المهارات. بداية و قبل عمل النشاط قضيت بعض الآيام مع بناتي نقرآ بعض الكتب عن الغنم و الخراف و صغارها و البيئة و الطعام الخاص بهم... الخ. غالبا افضل الكتب ذات الصور الواقعية للآطفال خاصة تلك التي تتناول مواضيع عن الحيوانات او الطبيعة فهي فرصة للطفل للآطلاع على عالم قد لا يستطيع رؤيته بنفسه على الحقيقة. انا شخصيا انصح بهذان الكتبان عن الخراف و الاغنام كمقدمة للنشاط. الكتبان بهما العديد من الصور الواقعية التي توضح مراحل نمو هذه الحيوانات و البيئة الخاصة بهم و كيفية رعايتهم و الاهتمام بهم و نقدم ايضا مجموعة من الكلمات الخاصة بهم مما يثري الحصيلة اللغوية لدى الطفل

Sheep on the Family Farm

Lamb (See How they Grow)

ثانيا استخدمنا

google images http://www.selfcoloringpages.com/sheep-coloring-pages/

للبحث عن بعض صور الآغنام و اعطاء بناتي حرية اختاير الصورة ثم قمت بطباعة الصورة

 

ثالثا: استخدمنا الغراء الابيض و كرات القطن للصقها على جسم الخروف لعمل الفروة

IMG_5329.jpg

ثم ساتخدمنا قطع القص و اللصق او الاستيكر الاصفر لصنع حوافر الخروف و عيون بلاستيك لاصقة للعيون

 اخيرا قصصت بعض الورق الاخضر على شكل مستطيل و تركته لبناتي لتقطعه قطع صغيرة. و استخدمناه لعمل العشب كطعام للغنم

IMG_5323.jpg

 ملحوظة هذا النشاط مفيد جدا لو كان لديكي طفل يهوى تقطيع الورق و الكتب. فقط اعطيه مجموعة من الاوراق الصغيرة و قصيها بالمقص دون ان تقطعيها تماما و دعيه يقطعها الى مربعات صغيرة. يمكن بعذ استخدام قصصات الاوراق في عمل فني كالعشب هنا او اي عمل اخر. لمزيد من الآفكار بقصاصات الورق زوروا الصفحة على 

 https://www.pinterest.com/0iudrrj2fhdxy4k/اعمال-فنية-بقصاقيص-الورق/

و هذا هو الشكل النهائي للخروف

IMG_5332.JPG

 لمشاهدة الفيديو بالرجاء الذهاب للقناة الخاصة بصفحة انا و بناتي

https://www.youtube.com/watch?v=6LhziB2BaLg

و اخيرا كل عام و انتم بخير

في انتظار عيد الآضحى المبارك

نظرا لآن بناتي لم تكملن عامهن الثالث فآني لا افضل بعد تعليم اسماء الايام و الشهور. انا ضد تعليم اي مسميات لا تحمل محتوى و معني حقيقي يمكنهم ترجمته في عقولهم الصغيرة. لذلك قررت ان الجآ لآسلوب العد التنازلي للتمهيد لآي حدث مستقبلي حتي نبدآ في تعلم اسماء الشهور و الايام. في هذا المقال سآقوم بعرض احد اساليب العد التنازلي التي استخدمتها في اعداد بناتي نفسيا قبل السفر لزيارة الآهل و الاقارب بشهر او اكثر. 

كما هو موضح في الصورة قمت بعمل سلسلة مكونة من عدة حلقات (بعدد الايام) مصنوعة من الورق المقوى. في طرف كل حلقة لصقت كيس صغير به  مجموعة صغيرة من الحلوي ثم قمت بوضع السلسة في حجرة بناتي و شرحت لهم انه بآمكانهم اخذ حلقة واحدة كل يوم و كيس واحد من الحلوى و انه بمجرد انتهاء الحلقات و اكياس الحلوى سنركب الطائرة و نذهب لزيارة الاهل والاقارب او سيآتي العيد او اي مناسبة اخرى اريد التمهيد لها

قد تبدو هذه الفكرة بسيطة لكن هناك عدة نقاط اريد الاشارة اليها من خلال هذا المقال. اولا، اريد التركيز على اهمية الاعداد النفسي للطفل (خاصة الاطفال الدارجين) في ما يخص النشاطات و الاحداث التي سيقوم او يمر بها الطفل. فتلك التهيئة النفسية تجنب الطفل و الام الكثير من التقلبات المزاجية و اشكال السلوك الغير المرغوب فيها كما انها تزيد من ثقة الطفل في نفسه و تحسن ادائه و سلوكه فالطفل يعلم مقدما ما نوعية النشاط المقبل عليه و ما هو السلوك المتوقع منه و ممن حوله.

ثانيا: دائما ما يحث نظام المونسوري على تقديم شكل السلوك الجيد للطفل في الاوقات التي يكون فيها في مزاج جيد حيث يكون على استعداد على تقبل المعلومات الجديدة و تخزينها لوقت الحاجة. فعنزما يكون الطفل في حالة مزاجية سيئة لا يفضل اعطائه درسا في كيفية التعامل مع الاخرين و لكن من خلال نشاط بسيط كحلقات العد التنازلي نستطيع تقديم العديد من الدروس الاخلاقية. مثلا يلاحظ اني استخدمت كيس واحد فقط من الحلوى لكل يوم و ليس كيس لكل طفلة. و الغرض من ذلك اننا نتقاسم الادوار كل يوم في من سيقوم بفتح الكيس و عد الحلوى و تقسيمها و توزيعها. كما اننا نراجع كل يوم اداب المشاركة مع الاخرين باستخدام كلمات رقيقة ك: "اتفضلي" و "شكرا"، ، "العفو"... و هكذا. بذلك استطيع الرجوع لهذه الدروس وقت الحاجة. فعندما تتصرف بناتي بشكل غير لائق قد اقول شيئآ مثل : "نحن نشارك آلعابنا تماما كما شاركنا الحلوى"

ثالثا: يمكن استخدام هذا النشاط البسيط في تنمية الحصيلة اللغوية للطفل من خلال مراجعة آلوان الحلوى و اسماء ايام الاسبوع. هذا طبعا اضافة الى تعليم بعض مبادئ الحساب البسيطة كعد الحلقات و كم متبقي من الايام و العد على الاصابع و عد قطع الحلوى و القسمة على اثنين

اخيرا: قد لا ترحب بعض الامهات بفكرة الحلوى و هذه حرية شخصية ترجع لاختيار الآم. انا عن نفسي منعت الحلويات تماما عن بناتي حتى سن سنتين و نصف لكن مع كثرة الضغوط الاجتماعية و المواقف الاجتماعية التي لا مفر فيها من الحلوى اتفقت انا و زوجي على ان نسمح لبناتنا بما يساوي ٥-٧ حبات صغيرة من حبوب الشوكولاتة يويما و احيانا كثيرة لا نقدمها لهم اذا لم يطلبوها بآنفسهم. الظريف في الآمر ان الاطفال حين لا نشعرهم نحن الكبار بحلاوة الحلوى او اهميتها او انها وسيلة عقاب او مكافآة تصبخ بالنسبة لهم نوع عادي من الطعام كآي نوع اخر بل انهم احيانا كثيرة يفضلون الفاكهة او الزبادي عليها. هذا ان دل يدل على اننا نحن الكبار الذين نرتب اهمية الاشياء في حياة اطفالنا و نحن الذين نثير انتباههم لاشياء قد لا تستهويهم او تثير انتباههم بالمرة لو لم تقدم لهم في صورة عقاب او مكافآة

برجاء مشاركة الفكرة لو آعجبتكم و لمزيد من الافكار استعدادا لعيد الاضحى المبارك برجاء الاشتراك في هذا الرابط 

https://www.facebook.com/events/1636465033263667/

يمكن ايضا رؤية افكار اخرى على هذا الرابط

https://www.pinterest.com/0iudrrj2fhdxy4k/عيد-الاضحى/

 

الاطفال الدارجين و التوجيه السولكي لهم

لعل من اهم خصائص شخصية الاطفال الدارجين من عمر ٢-٤ سنوات هو رغيتهم الملحة في الاعتماد على انفسهم في كثير من امور الحياة. فيصبح الطفل في ذلك العمر اكثر اهتماما بالعالم من حوله و اقل التصاقا بآمه و بعالمه الخاص. في هذا المقال ننقاش عدة طرق تستطيع الآم من خلالها تدعم عند طفلها اعتماده على نفسه و تقلل من المواجهات بينها و بين طفلها

اولا: نتيجة لفضول الطفل الزائد في هذا العمر و رغبته في اكتشاف العالم من حوله تقضي الآم جزء كبير من يومها في استخدام كلمة "لا"... "لا تلمس البوتجاز فهو ساخن"، "لا تحمل اخوك الرضيع"، "لا تتكلم بصوت عال"، ...الخ. كثرة كلمة "لا" تزيد الاصطدامات مع الطفل و تجعله اكثر عنادا و تجعله هو نفسه يستخدم الكلمة بشكل مبالغ فيه احيانا عندما نطلب منه آي طلب. تستطيع الآم التقليل من هذه الكلمة من خلال الرفض بوسائل اخرى مختلفة. مثلا بدلا من ان ترفض الآم السلوك الخاطئ يمكنها ان تشجع السلوك الصحيح فتقول "فضلا اردتدي الكنزة فالجو بارد" بدلا من ان تقول "لا تخلع كنزتك". 

احيانا ايضا يتطلب الامر بعض التحايل و المهارة في طلبامرا ما من الطفل. مثلا ان كانت الام تعلم ان الطفل لا يريد شرب الحليب يمكنها ان تجعل من هذا الامر لعبة كآن تقول له: "هيا نرى من سينتهي من شرب الحليب اولا" او "هل تستطيع شرب الحليب قبل ان انتي من ارتداء ملابسي؟" و هكذا

ثانيا: كما سبق ذكره في مقال اخر يفضل اعطاء الطفل اكثر من خيار (خيارين فقط في السن الصغير حتى لا يشتت انتباهه) على ان تكون جميع الخيارات مقبولة لدى الآم. فمثلا ان كانت الآم تريد ان تطعم الطفل وجبة من الفاكهة يمكنها ان تخيره: "هل تريد تناول التفاح ام الكمثري؟" و هكذا يتحول التركيز من اكل الفاكهة من عدمه الى نوع الفاكهة. كما يمكن اشراك الطفل ايضا في جلب الفاكهة من البراد و غسلها. بهذه الطريقة يشعر الطفل انه له حرية في اختيار و تحضير طعامه و ينتقل تركيزه الى شعوره بالمسئولية

ثالثا: الطفال في ذلك السن لهم ذاكرة قصيرة جدا لذا لا يجب على الآم ان تمل او تتوقف عن تكرار القواعد و السلوكيات التي تريد زرعها في طفللها طوال الوقت. فقد تجد الآم انها كل يوم تعيد على مسامع طفلها انه لا يجب ان يضرب اخواته او ان انه يجب عليه الاستئذان اولا عند طلب شئ ما. من المهم ايضا ان تعلم الآم ان لازال لا يستطيع فهم مشاعر الاخرين كليا. فمثلا محاولة شرح ان ضرب الاخرين يؤذي مشاعرهم لا يكون ذو جدوى دائما في هذا العمر الصغير. عوضا عن ذلك يجب ان ترشح للآم ما هو متوقع من الطفل من سلوكيات. فتقول الام لطفلها: "نحن لا نضرب في هذا البيت، فضلا اعتذري لآختك و اعطيها قبلة و حضن... نحن فقط نحب بعضنا و نعطي بعضنا احضان و قبلات في هذا البيت". انا عن نفسي اكرر هذه الجملة كثيرا اما بناتي حتى انهما اصبحا يكرراها لبعضهما حينما تضرب واحدة منهما الآخرى

رابعا: يتعلم الطفل في هذا السن السلوك الصحيح معظم الوقت من خلال ملاحظة الآخرين من حوله و تقليدهم. فآن كانت الآم دائمة العصبية و النهر لآطفالها لا تستعجب عندما ترى اطفالها كذلك.

خامسا: لا يجب على الآم ان تكسر ثقة الطفل في نفسه طول الوقت و قدرته على التعبير عن رغباته. فمثلا ان اراد الطفل اللعب بالخارج و كان الوقت لا يسمح بذلك بدلا من ان ترفض الآم الفكرة تماما يمكنها ان تقول: "انها فكرة جميلة ان نلعب سويا بالخارج و لكن دعنا ننتهي من تناول الغداء اولا ثم نخرج معا لنلعب ب...." و هكذا يتحول تفكير الطفل من التركيز على رفض طلبه الى الانتظار و التشوق للآلعاب التي ذكرتها امه.

سادسا: يحتار كثير من الاباء و الامهات من التغير السلوكي المفاجئ الذي يحدث لدى اطفالهم طول الوقت. فتارة تجد الطفل يرفض امرا ما تماما و تارة اخرى يقبله و لكن يجب ان نعلم ان ذلك ايضا من خصائص شخصية الطفل في هذه المرحلة العمرية و هو التقلب السلوكي. مثلا لاحظت ان ابنتي قد ترفض ان اساعدها في خلع ملابسها في حين انها في بعض الاوقات تسمح لي و تبرر لنفسها ذلك قائلة: "في المرة القادمة سآخلع ملابسي وحدي". و بما انني اتعلم كثيرا من مراقبة سلوك بناتي تعلمت انا نفسي ان استخدم هذا العذر معها حين لا استطيع موافقتها في امر ما في هذه اللحظة و لكن شريطة ان اوفي بوعدي لاحقا كما وعدتها. فان كان الوقت متآخر و انا نتعبة لا استطيع الصبر قليلا على ان تخلع و تلبس ملابسها بنفسها اقول لها "في المرة القادمة يمكنك ان تفعلي ذلك بنفسك و لكن الان ماما متعبة و يجب ان نقوم بذلك بسرعة" و في الصباح اوفي فعلا بوعدي

سابعا: حين يخطئ الطفل يجب على الام ان تتعلم ان ترفض السلوك الخاطئ و ليس الطفل نفسه. فلا تستخدم آلفاظ على شاكلة "غبي، شقي، غير مهذب.... الخ" و لكن تقول كما ذكرنا سابقا: "ماما لا تحب.... يجب ان نفعل ..." و تعيد شرح السلوك المتوقع

ما سبق هو عرض لبعض الاساليب التي يمكن اتباعها للتربية السلوكية الصحيحة للاطفال الدارجين (٢-٤) سنوات. لمزيد من المواضيع المشابهة برجاء الذهاب للرابط التالي

http://www.anawbanatee.com/posts/?category=التربية+السلوكية+للطفل

هذا المقال مبني على تجربتي الشخصية من تربية بناتي التؤام و بعض القرئات التي وجدتها مفيدة جدا

Johnson's Child Development: Your Toddler from 2 to 3 Years


صفحة مطابقة الآشكال

صفحة الآشكال تساعد الطفل على التعرف على الآشكال الهندسية المختلفة و مطابقة الآصل و الظل كما يمكن استخدامها في التعرف على الآلوان

آولا: قومي برسم الآشكال الهندسية المختلفة و قصها و تحديد آماكنها على الصفحة (القماش

ثانيا: استخدمي الشريط اللاصق (السلوتيب) في لصق الاشكال على قماش الجوخ حتى يسهل عليكي قصها بالمقاس و الشكل المطلوب

ثالثا: قصي الآشكال و ارسميها على القماش ثم استخدمي غرزة خياطة بسيطة بخيط صوف لمطابقة نقس الآشكال على القماش

اخيرا: استخدمي لصق الكوتشي (الفيلكرو) على القماش و على ظهر الاشكال الهندسية

هذه الصفحة جزء من كتاب الآلعاب من سن ٢-٦ سنوات

http://www.anawbanatee.com/posts/2015/5/6/bb1

صفحة عداد الآرقام

http://www.anawbanatee.com/posts/2015/5/7/bb3

صفحة الغسالة و الجوارب

http://www.anawbanatee.com/posts/bb2

لمزيد من الافكار

https://www.pinterest.com/0iudrrj2fhdxy4k/كتاب-الآلعاب/

كيف آمهد لطفلي فكرة نزول الحضانة؟

هل تشعرين بالخوف من فكرة نزول طفلك او طفلتك للحضانة لآول مرة؟ في هذا المقال بعض الخطوات لتساعدك و تجيب على بعض اسئلة اصدقاء الصفحة

كيف امهد لطفلي الذهاب الى الحضانة لآول مرة؟

اولا: مهم جدا ان يعتاد طفلك انك لا تكذبين عليه ابدا و انك لا تتركينه في مكان دون التمهيد له مسبقا فلا تقومي بتركه لدى احد الاقارب و تخرجي سريعا من المنزل دون ان يراكي او يكون على علم مسبقا انه سيقضي بعض الوقت من دونك. كما لا يجب ان تعدي طفلك بشئ ولا تنفذيه بحجة انه طفل و لن يتذكر او سيحزن قليلا و ينسى سريعا. مثل هذه الآفعال تؤثر سلبا على شخصية الطفل و يجعله يفتقد الآمان و يفقد الثقة فيكي و في جميع من هم اكبر سنا من حوله. ايضا لآن الطفل الصغير مرآة تصرفاتنا فآنه سيعتاد الكذب و عدم الالتزام بالوعد من سن مبكرة فيصبح ذلك طبعا فيه

ثانيا: لو تحققت الخطوة الآولى في تربيتك لطفلك منذ الصغر فيمكنك اتباع الخطوات التالية و بآذن الله لن يجد ابنك صعوبة كبيرة في ذهابه للحضانة بدونك

ثالثا: اعطي طفلك فترة من الوقت (لا تقل عن اسبوعين) ليتعرف على فكرة الحضانة. اشتري له كتب و احكي له قصص عنها. اجعليه يشاهد افلام كرتون تدور قصتها في الحضانة. حدثيه عن الانشطة التي سيقوم بها في الحضانة و الصداقات التي سيكونها

رابعا: ان امكن اذهبي الى حضانة طفلك قبل البدء باسبوع او اكثر. اجمعي معلومات عن فصل طفلك مثل اسامي المدرسات و اسامي الاصدقاء في الصف و جدول الحصص و طبيعة الانشطة... الخ. اذكري اسم المدرسة كثيرا لطفلك و شوقيه لرؤيتها و احكي له كيف ستقوم هي بالاعتناء به في الفترة التي ستغيبين انتي عنه فيها

خامسا: اشتري دمية او دب صغير لطفلك و اجعليه يرتبط بهذه الدمية فيآخذها معه عند النوم و خلال اليوم. دائما اكدي علي طفلك ان هذه الدمية ستصاحبيه للحضانة حتى لا يكون وحيدا و ان عليه الاعتناء بها و هو في الحضانة. عند اول يوم من دخول الحضانة دعي ابنك يصطحب الدمية معه. امسكي الدمية و خاطبيها كآنك تخاطبين طفلك و دعي ابنك يسمع و يرى الحوار. قولي للدمية: "سآتركك هنا مع ابني في الحضانة فيجب عليكي ان لا تفارقي طفلي و ان تعلمي انك ستقضي وقتا سعيدا جدا في الحضانة و انك سترين المدرسة (...) و الاصدقاء (...) و ستلعبين معهم. تآكدي من ان المدرسة تعلم ان ابنك عليه الاحتفاظ بالدمية و انها ليس لديها مانع من ذلك. خلال الويم حين يشعر الطفل بالوحدة اي شئ من بيته كغطاء محبب او دمية او لعبة سيساعدانه على التغلب على هذا الشعور بالوحدة كما يمكنك استغلال هذه الدمية في وقت لاحق في تقويم سلوك معين كآن تحدثي الدمية امام طفلك و تحثيها على سلوك معين او تنهيها عن اخر و هكذا

سادسا: اعطي سببا لطفلك لينتظر رجوعك و ليتآكد انك لن تتركيه في الحضانة. مثلا كآن تقولي له انك ذاهبة للسوبر ماركت لشراء الحلوى التي يحبها او الفاكهة او اي شئ اخر. مهم جدا جدا جدا انك حينما تعودين لطفلك في نهاية اليوم ان يرى معك هذا الشئ الذي وعدتيه انك ستحضرنيه فيتآكد انك تتركينه لغرض معين و انك قادمة مرة اخرى و لن تتركيه وحيدا

سابعا: ابدئي بساعة او اثنين فقط اول يوم لبقاء طفلك بدونك في الحضانة و كل يوم زيدي ساعة او اكثر حسب اندماج طفلك و تقبله للآمر

ثامنا: دائما كرري على مسامع طفلك السلوك المتوقع منه في الحضانة. مثلا اكدي عليه انه سينام خلال النهار للقيلولة حتى لا يفاجئ بذلك و يشعر بالخوف و الغربة. او مثلا ان عليه اطعام نفسه بنفسه او ان يطلب من المدرسة تغيير الحفاضة او الذهاب لدورة المياة ان احتاج و هكذا

تاسعا: لا داعي للمبلاغة في وداع طفلك حتى ان كان من الصعب عليك فراقه لآول مرة. اعلمي جيدا ان طفلك يستسقى مشاعره منك و ان شعر بحزنك لن يستطيع هو بسنه الصغير التغلب على حزنه وحده. الدموع و الحزن اثناء فراق طفلك هي بمثابة عذاب له. فقط اكتفي بآن تجلسي معه قليلا تستكشفين معه المكان في فرحة و سرور ثم اعيدي عليه سبب تركه في الحضانة و اكدي انك قادمة مرة اخرى له و قبليه او احضنيه و ارحلي امامه. ممكن ايضا ان شعرتي ان طفلك لازال غير متقبل فكرة ان يقضي الوقت بدونك ان تعطيه ايشارب صغير خاص بك او عقد و اطلبي منه ان يحافظ عليه حتى تعودي له. احيانا يساعد هذا الطفل على ان يشعر بالمسئولية 

عاشرا: احرصي على الرجوع لطفلك في المعيعاد الذي اتفقتي معه عليه و احضري معكي الحلوى او الشئ المتفق عليه. احذري ان يفهم طفلك ان الحلوى هي رشوة او مكافآة على ذهابه للحضانة و لكن هي فقط وسيلة ليفهم الطفل اين ستذهبين في غيابه و ماذا ستفعلين فلا يشعر الطفل انه مهمش او لا قيمة لمشاعره 

برجاء مشاركتي في تجربتكم الشخصية مع اطفالكم و كيف وجدتم المعلومات في هذا المقال

ورشة عمل عداد الآرقام من كتاب الآلعاب

صفحة عداد الآرقام صفحة منتشرة في معظم كتب الآطفال التفاعلية و هي مفيدة في تعليم الآرقام ابتداء من سن ٢-٣ سنوات. كما هو متعارف عليه في نظام المونتسوري فآن الطفل لا يجب ان يتعلم الارقام دون ان يفهم قيمتها الفعلية فيعرف ان رقم ٢ قيمته اقل من ٥ و ان ١٠ اكبر من ٨ و هكذا. اذن فان هذه الصفحة مهمة لآنها توضح قيمة الآرقام بطريقة حسية تفاعلية بصرية حيث يستخدم الطفل هذه الحواس في تحريك الخرز و عده و رؤية الرقم المساوي للقيمة

هناك اكثر من طريقة لعمل العداد اما بعرض الصفحة او طولها او في صفحة واحدة او صفحتين و كذلك في آلوان و احجام الخرز. انا شخصيا فضلت ان يكون العداد بعرض الصفحة حيث ان شكل الخرز بمنظور رآسي يبين اكثر علاقة العمدان ببعضها من حيث عدد الخرز فيستطيع الطفل بسهولة ان يميز بآن هذا العمود (رقم ٣ مثلا) اقل من ذلك العمود (رقم ٩ على سبيل المثال) و هكذا. ايضا اعجبت بالخرز العمودي اكثر من الدائري الصغير لآن حجمه ملائم لاصابع بناتي الصغيرة و قدراتهم. كما فضلت ان يكون العداد كله في صفحة واحدة فلو اختارت لاحقا ان افصله عن الكتاب يكون اسهل ان اعطيهم صفحة واحدة في ايديهم بدل من صفحتين. اخيرا انا افضل ان يكون الخرز التابع لكل رقم بلون واحد حتى يري الطفل العلاقة. بالنسبة للسن الآكبر ممكن اتباع نظام المونتسوري بان يكون الخرز الفردي في كل عمود باللون الاخر في حين ان الخرز الزوجي في كل عمود باللون الازرق

ملحوظات سريعة قبل البدء: 

مقاسات كل صفحة ٣٠سم في ٣٠ سم

برجاء مراعاة وجود هامش ثابت في جوانب كل صفحة للسرفلة او عمل اطار او عمل اخرام لتجميع الكتاب في النهاية

وقت عمل الصفحة: من ساعة لساعة و نصف

الادوات المستخدمة

١. اي نوع قماش او جوخ للخلفية

٢. احبال او شرائط رفيعة او خيط صوف سميك للعمدان

٣. خرز بالآلوان و الاشكال التي تفضليها

٤. مسدس شمع

٥. ماكينة خياطة ان توافرت

٦. خيط و ابرة

٧. شرائط لآطار العداد

٨. استيكر ارقام او قلم الوان خاص بالقماش لكتابة الارقام او ارقام فوم

٩. مسطرة طويلة للمقاسات

١٠. مقص

الخطوات

١. رتبي الخرز بالشكل الانسب لكي تحدد الشكل النهائي للآعمدة

٢. تآكدي ان لديكي عدد كافي من الخرز لكل عمود قبل البدء. واكتبي عدد كل مجموعة خرز حتى يسهل عليكي مرحلة التجميع

٣. . يقسم قماش الخلفية بالقلم و المسطرة الى ١١ خط رآسي بحيث يمثل كل خط عمود او رقم 

٤. يستخدم الخرز المخصص للعمود الاخير (١٠) لتحديد الطول المناسب لكل عمود. يراعى ان يكون العمود اطول من عدد الخرز لاعطاء مساحة للطفل لتحريك الخرز

٥. قومي بقص الحبال او الخيوط المخصصة لكل عمود بحيث تكون كل الاعمدة بطول واحد و اطول قليلا من الطول المحدد مسبقا

٦. الضمي الخرز المخصص لكل عمود في الحبال مسبقا حتى تلصقي كل الحبال في نفس الوقت. يفضل ترك حبل واحد بلا خرز للصفر

٧. تثبت الاعمدة على القماش بواسطة مسدس الشمع او الخياطة

٨. قصي شريطين بلون مختلف لعمل اطار العداد 

٩. بواسطة مسدس الشمع او الخياطة يفضل ثني اطراف الشرائط لمنظر اجمل

١٠. تلصق الشرائط من اعلى و اسفل الآعمدة لعمل الاطار بواسطة مسدس الشمع

١١. تقص اي اطراف زائدة من الاعمدة بعد تثبيت الاطار الخارجي

١٢. لعمل الارقام تحت كل عمود يمكن استخدام قلم الوان مخصص لقماش او استخدام ستيكرز ارقام و لصقه على ورق ابيض عادي (لآن الاستيكرز لن يلصق على الجوخ) ثم لصق الجوخ على قماش الخلفية. للسن الاكبر ممكن استخدام لصق الكوتشي حتى يتمكن الطفل من نزع الارقام و وضعها مرة اخرى بعد القيام بعد الخرز في كل عمود

هذا هو الشكل النهئي لصفحة عداد الارقام

FullSizeRender.jpg

 لافكار عن اشكال و طرق الاخرى لنفس الصفحة برجاء متابعة صفحة انا و بناتي على موقع Pinterest 

صفحة الغسالة و الجوارب

 كل صفح الكتاب مقاس 

٣٠x ٣٠ سم

الغسالة في الصفحة الآولي مصنوعة من قماش الجوخ و المشمع لزجاج باب الغسالة. في الخطوات النهائية بآذن الله ساضع بعض الازرار اعلى الغسالة حتى اشجع بناتي ان يتخيلوا انها غسالة حقيقية فيضعوا فيها الملابس (الجوارب) المتسخة و يضغطوا على الازرار و يقلدوا صوت الغسالة. باب الغسالة به لصق اسكوتش (كوتشي) لتنمية قدرات اصابعهم الصغيرة

في الصفحة المقابلة استخدمت الشراىط لحبل الغسيل و العمدان. الجوارب المعلقة على الاحبال خيطتها يدويا (ممكن استخدام مسدس الشمع و لكن افضل الخياطة لآنها اقوى)

المطلوب من الطفل وضع الجوارب في الغسالة و بالتالي معرفة الفرق بين الملابس المتسخة و النظيفة و معرفة وظيفة الغسالة، ثم وضع كل لون مع ما يطابقه في اللون (فيتعرف الطفل على الآلوان و يميزهم)

ما هو كتاب الآلعاب؟

كتاب الآلعاب او كتاب الانشطة او ما هو معروف باسم 

Quiet Book / Busy Book

هو عبارة عن كتاب مصنوع من القماش العادي و الجوخ بحيث يكون في كل صفحة نشاط او لعبة صغيرة تعمل على تنمية مهارة معينة عند الطفل فيحقق لدى الطفل ما يسمى بالتعلم من خلال اللعب. من المهارات التي يكتسبها الطفل خلال اللعب بهذا الكتاب الآتي:

مهارات الحياة اليومية: و ذلك بآضافة السحابات (السوستة)و الآزرار و الشرائط و غيرها من الاشياء التي يحتاج الطفل وقتا ليتدرب عليها حتى يستطيع ان يطبقا في حياته اليومية. فمثلا الطفل يحتاج هذه المهارات ليفتح ازرار ملابسه بنفسه

مهارات حسية: من خلال الصفحات التي توفر فرصة للطفل للتعرف على تنوع ملمس الاشياء من حوله عن طريقة مجموعة متنوعة من القماش (مالحرير و القطن و الصوف...الخ)، ايضا يتعرف الطفل على الالوان من خلال انشطة مطابقة الالوان

مهارات رياضية: و ذلك من خلال مطابقة الاشكال الهندسية المتنوعة و عد الخرز و مطابقة الاعداد بالآرقام....الخ

زيادة الحصيلة اللغوية للطفل و قدرته على التخيل: من خلال التعرف على اسماء الاياء المتعددة الموجودة في كل صفحة و اختيار ملابس العروسة و دمى الاصابع و غيرها

هذه المهارات على سبيل المثال لا الحصر فالآنشطة الممكن تنفيذها في هذا الكتاب لا حصر لها. هذا الكتاب من الممكن تعديله بحيث يناسب المرحلة العمرية لطفلك ابتدآء من عمر ٦ شهور لآربع و خمس سنوات

لو اعجبتكم فكرة الكتاب شاركوني في ورشة عمل كتاب الآلعاب لطفلك حتى نتشارك الافكار و نشجع بعضنا


استكمالا لموضوع تغذية و اطعام الاطفال ابتداء من سن عامين

نقاط اخرى احب اضافتها في موضوع تغذية الاطفال:

اولا: من المهم جدا الوضع في الاعتبار محورين هامين عند تحضير طعام طفلك

١. يحتاج الطفل الى عدد معين من السعرات الحرارية خلال اليوم حتى ينمو جسمه و يستطيع ان يواكب المجهود البدني الذي يقوم به الطفل في هذه السن الصغيرة

٢. ايضا يحتاج الطفل الى وحبات غنية بالعناصر الغذائية المتعددة و التى تساعد على الحماية من الامراض و تقوية المناعة و النمو بشكل صحي لدى الطفل

بناء على ذلك لا يمكن ان يكون اعتماد طفلك في طعامه على النشويات فقط او الحلويات فقط او الخضروات فقط بحجة انه لا يحب بقية الاطعمة

ثانيا: احرصي من البداية على عدم تقديم الحلويات لطفلك و حتى سن عامان او ثلاثة ان امكن. حتى لا يعتاد الطفل اخذ كميات كبيرة من الحلويات خلال اليوم و رفض الآطعمة المغذية مما يؤثر على تركيزه و اسنانه...الخ

ثالثا: كما اوضحت من قبل احرصى على تنوع الاطباق التى تقدميها لطفلك خلال كل وجبة. فبحسب المستطاع يفضل ان تحتوي كل وجبة على نوع واحد من كل من الخضروات، الفاكهة، البروتين، و النشويات. كما يفضل التنويع في المذاق و الملمس في الآطعمة المقدمة لطفلك

رابعا: عند غرف الطعام فقط قدمي لطفلك ما يوازي ملعقة واحدة كبيرة من كل صنف و اشرحي له انه بآمكانه ان يطلب المزيد فقط عند الانتهاء من الكمية المحددة في طبقه حتى لا تهدري الكثير من الطعام و حتى يشعر الطفل انه يتحكم في طعامه و انه ليس مكروها عليه. مهم جدا ان يشعر الطفل بهذا النوع من الحرية و بالمثل لا تبالغي في سعادتك حين انتهاء طفلك من طعامه حتى لا تزرعي عادادت غذائية خاطئة كآن يآكل ارضاء لك فقط

خامسا: لقد خلقنا الله سبحانه و تعالى بقدرة خاصة على الاحساس بالجوع او بالشبع. فنحن بالفطرة نآكل حين نجوع و نتوقف عن الآكل حين نشبع. كذلك الآطفال لا يجب كسر هذه الفطرة لديهم بآجبارهم على الطعام والا سيؤدي ذلك الى اضرار وخيمة في المستقبل كالسمنة او النحافة المفرطة. معدل نمو الطفل في السنة الاولى من عمره سريع جدا بينما يقل بشكل ملحوظ في السنة الثانية و الثالثة من عمره لذلك يلاحظ نقصا كبيرا في شهية الطفل. لذلك يجب ان نثق في الاشارات التي يبعثها مركز الشبع لدى الطفل الى المخ تماما مثلما يحدث معنا نحن الكبار فنتوقف عن الطعام. ايضا تذكري ان حجم معدة الطفل لا يزيد عن قبضة يديهم

سادسا: عدد السعرات الحرارية التي يحتاجها طفل في عمر العامين تترواح ما بين (١٠٠٠ - ١٤٠٠) سعرة حرارية خلال اليوم. لقد استعنت بهذا الرابط لترجمة هذا الرقم الى امثلة حقيقية نستفيد منها

http://kidshealth.org/parent/nutrition_center/healthy_eating/toddler_food.html#

http://choosemyplate.gov/food-groups/vegetables-amount.pdf

على سبيل المثال لا الحصر يمكن تقديم الآتي للطفل خلال يوم واحد:

١/٢ كوب ارز او معكرونة، شريحتان خبز، كوب خضار، كوب فاكهة، ٢ كوب حليب، ٢٨ جم بروتين

سابعا: لكل سنة من عمر طفلك قدمي ملعقة كبيرة من الخضروات و مثلها من الفاكهة  على الآقل في الوجبة الواحدة. كما لا تتعدى كمية اللحوم (البروتين عموما) حجم قبضة يد طفلك (البروتين مرتان في اليوم فقط(

 

ثامنا: لا تقلقي لو لم يآكل طفلك جيدا في احدى الوجبات فسوف يقوم بالتعويض في الجبة التالية. لذلك احرصي عند حدوث ذلك على تقديم اي صنف طعام مغذي تعلمي ان طفلك يحبه و لن يرفضه. كذلك احرصي على ان يكون الطبق به تنوع في الملمس و المذاق

تاسعا: يجب ان يتناول طفلك و لو صنف واحد فقط على الاقل من الآطعمة الغنية بالآلياف كلجزر و المانجو و القمح... الخ

عاشرا: قدمي لطفلك الآطعمة الغنية بالحديد (حوالي ٥٠٠ جم كل يوم) لانتشار امراض الانيميا و نقص الحديد في هذا السن. من امثلة هذه الآطعمة: الحمص و الفاصوليا البيضاء و السبانخ و الاسماك و الفواكه المجففة و الزبيب

 اخيرا: يفضل تناول اللبن القليل الدسم ٢٪ في هذا السن حتى لا تمتلئ معدة الطفل حيث يحتوي اللبن الكامل الدسم على نسبة دهون عالية يحتاجها الرضيع للنمو و لكن لا يحتاجها الطفل في عمره الثاني

http://www.parenting.com/article/whole-or-two-percent

لا تنسي طبعا ان كل هذه المعايير و الكميات قد تزيد او تقل لدى الطفل الواحد دون الآخر بناء على معدل نمو الطفل و مقدار حركته و عوامل اخرى فردية كثير. برجاء مشاركة المقال لو اعجبكم حتى تعم الفائدة

 

 

ابني عمره عامين و يتعبني جدا وقت الطعام؟

science-picky-eaters-vi.jpg

هذه مشكلة تعاني منها معظم الامهات مع الاطفال في هذا العمر. فالطفل بداية من عمر العامين يصبح روتيني جدا في اسلوب اكله فتجديه لا يريد سوى ان يآكل دجاج فقط طول الاسبوع في كل الوجبات او خبز فقط او نوع واحد فقط من الخضار! للآسف هذه هي طبيعة المرحلة العمرية لهم و حتى تزدادي حيرة فآن ذوق الطفل في الطعام خلال هذه المرحلة العمرية يتغير بين ليلة و ضحاها. بنتي مثلا كانت لا تآكل سوى البزلاء من جميع انواع الخضار اما الان هي لا تريد تناول و لو ملعقة واحدة منها!

اليكم بعض النصائح التي نصحني بها خبير تغذية الاطفال و طبيبة اطفالي الى جانب بعض المصادر الاخرى عن طريق الانترنت:

١. قدمي للطفل في هذا العمر ثلاث وجبات يوميا (افطار، غذاء، عشاء) هذا الى جانب وجبتان صغيرتان واحدة بين الافطار و الغذاء و الآخرى بين الغذاء و العشاء.

٢. احرصي على استغلال الوجبتان الصغيرتان في تعويض ما افتقده طفلك في الثلاث وجبات الرئيسية. على سبيل المثال قدمي بعض المكسرات لتعويض البروتين الذى افتقده جسم طفلك حينما رفض اكل اللحوم على الغذاء او قدمي كوب زبادي لتعوضي به عن اللبن او الجبن في الافطار و هكذا

٣. ثبتي مواعيد الوجبات في نفس الوقت من كل يوم

٤. اشرحي لطفلك ان وقت الطعام محدد و ان بعد وقت معين ستقومين برفع الطعام. فمثلا بعد ربع ساعة ان لم يآكل طفلك الغذاء ارفعي الطعام و حاولي تعويضه في الوجبة الخفيفة التي بين الغذاء و العشاء او في وجبة العشاء

٥. لا للتليفزيون اثناء الطعام فذلك ينمي عادات غذائية غير صحية لدى الطفل

٦. حاولي تقديم الوجبات في هيئة اطعمة يستطيع الطفل ان يآكلها بنفسه فلا يضطر الى الاعتماد عليكي و حتى تقللي الصدامات بينك و بين طفلك. مثلا وجبة الغذاء ممكن ان تكون عبارة عن قطع دجاج صغيرة و معكرونة اقلام يستطيع الطفل اكلها اما بيده او باستخدام الشوكة و قطع فاصوليا كبيرة. 

٧. اعلمي جيدا ان الاطفال ابتدآ من سن السنتين تقل شهيتهم بشكل ملحوظ و كبير جدا فلا داعي من الاصرار على اطعامهم كميات كبيرة من الطعام خلال كل وجبة

٨. ان كان طفلك لا يحب طعام معين فهذا لا يعني ان هذا الوضع سيستمر طوال العمر. لا تيآسي ابدا من تقديم نفس صنف الطعام مرارا لطفلك و لكن على فترات زمنية متباعدة و في اشكال طهي و تقديم مختلفة ان امكن

٩. الطفل في هذه المرحلة العمرية معروف بالعناد و قد يصر الطفل على رفض صنف معين من الطعام حتى دون تذوقه ان احس منك اصرار على اطعامه هذا الصنف على وجه الخصوص

١٠. احرصي على تناول بعض الوجبات في وجود طفلك و على التجمع الاسري حول مائدة الطعام من وقت لاخر فذلك يزيد من فضول الطفل في تذوق الاطعمة المختلفة و من رغبته في تناول الطعام محاكاة لمن حوله

١١. الطفل في هذه المرحلة العمرية روتيني جدا و عادة ما لا يحب تجربة الاطعمة الجديدة و الغير مآلوفة. عادة ما يميل الطفل اكثر لتناول نفس الطعام كل يوم. لذلك احرصي على تقديم الاطعمة المفيدة و المغذية مبكرا حتى يعتاد الطفل على ذلك حين يبلغ عامه الثاني. 

مهام الحياة اليومية: النظافة الشخصية

جزء كبير من نظام المونتسوري يتركز على تعليم الطفل كيفية الاهتمام بنفسه حتى ينمي لدى الطفل الاحساس بالمسئولية و يجعله يشعر انه مثله مثل بقية افراد العائلة له دور و مهام و واجبات و ليس مجرد دمية يحملها الكبار من مكان لآخر. و اعتقد ان هذا الاسلوب في تربية الاطفال هو من اكثر الاشياء التي اثارت اهتمامي بنظام المونتسوري فانا بطبعي احب الروتين و النظام و مقتنعة تماما بآن الطفل الذي يشعر بانه عليه واجبات و مسئوليات من الصغر يصبح عضوا منتجا و مسئولا في المجتمع. غير ان اعطاء الطفل الحرية في بعض امور حياته بما لا يضر به يقلل كثيرا من حالات الاصطدام بينه و بين ابويه نتيجة رغبته في تقليدهم و في استكشاف الحياة من حوله. الطفل منذ نعومة اظافره يهوى تقليد الكبار و احيانا كثيرة ما يعرضه ذلك للوقوع في مخاطر لا حصر لها. فهذه طفلة تجرح اصبعها الصغير محاولة استخدام السكين مثل امها في المطبخ و هذا طفل يكسر طبقا محاولا المساعدة في اعداد السفرة...الخ. هذه الآمثلة لا تعني ابدا ان الطفل عاجز او لا يستطيع بالقيام بكثير من المهام التي نقوم نحن الكبار بها بشكل يومي و لكن السر هنا هو اعطائهم التعليمات المناسبة و الثقة اللازمة للقيام بهذه المهام بآقل خسائر ممكنة. نعم ستكون هناك بعض الخسائر و بعض الفوضى من وقت لآخر و لكن دورنا نحن الاباء و الامهات استيعاب ذلك و غض النظر عن بعض هذه الاخطاء حتى لا يفقد الطفل الثقة في نفسه و يكف عن المحاولة

من اهم الجوانب او الانشطة التي يركز عليها منهج المونتسوري هي انشطة الحياة اليومية التي يستطيع الطفل من خلالها الاعتناء بنفسه فيما يخص النظافة الشخصية، تحضير وجبات طعام سهلة، المساعدة في اعمال البيت البسيطة، نظافة المكان بعد استعماله، تنظيم آلعابه... الخ. و لآن نظام المونتسوري يرفض التعليم المنهجي كدراسة الحروف و الارقام و غيرها عن طريق الحفظ و التسميع فآنشطة الحياة اليومية تعتبر من اول و اهم الدروس المناسبة للاطفال ابتداء من عمر السنتين او اصغر بقليل.  تابعوني و ساحاول عرض مجموعة من الانشطة التي اقوم بها مع بناتي في شكل دروس يومية او اسبوعية تستطيعين انت ايضا القيام بها مع اطفالك في البيت

الدرس الاول الذي بدآته مع بناتي منذ اسابيغ قليلة و لازلنا نتمرن عليه هو النظافة الشخصية اليومية ضمن روتين القيان من النوم في الصباح او قبل الذهاب للنوم ليلا. و للآمانة احيانا كثيرة نظرا لضيق الوقت لا نستطيع القيان بهذا الروتين التفصيل كل ليلة و لكننا نحاول قدر المستطاع. السر في هذا الروتين هو تقسيم المهام لاجزاء و تعليم الاطفال كل جزء على حدى و عدم الانتقال للجزء الذي يليه قبل التآكد من ان الطفل يستطيع القيام بالاجزاء السابقة على اكمل وجه

لقد قسمت روتين الصباح في النظافة الشخصية كالتالي (الغرض هنا ان يتعلم الطفل كيفية القيام بكل هذه الاعمال بنفسه):

١. تخلع بناتي ملابس النوم 

٢. يقوما بوضع ملابس اخرى غير ملابس النوم (لازالت عملية اللبس تحت التمرين خاصة لبس الجوارب و القمصان (التيشيرت)

٣. تتبادل البنات الادوار في غسيل الوجه، و اليدين، و الاسنان في الحمام

حتى يستطيع الطفل بمهام النظافة الشخصية في الحمام دون الاعتماد على من هم اكبر منه يجب ان تتوافر لديه الادوات التي تناسب حجمه الصغير و طوله. هناك اختياران لتحقيق ذلك.

الاول: هو وضع كرسي صغير امام حوض الحمام حتى يتمكن الطفل من الصعود عليه و غسل يديه و وجهه (لكني بالتجربة وجدت ان بناتي يجدن صعوبة في الوصول للصنبور و فتح المياه و ايضا بعد انتهائهم من غسيل ايديهم تكونا قي بللن ملابسهن و الارض (

الثاني: (و هو ما قمت به الان و اجده حلا ناجحا جدا) هو توفير مائدة صغيرة تناسب طول الاطفال و نضع عليها كل ما يحتاجوه للقيام بهذه المهام

هذه هي صور الحمام الان في بيتي (مع مراعاة ان حجم الحمام لدي صغير و لكني اصررت على ان تجد بناتي مساحة لهم يشعروا فيها بالحرية و الاستقلال) و هذا ما ترونه في الصور بالتفصيل

١. صندوق بلاستيك كبير: يقوم مقام القاعدة لكل ما سيوضع فوقه و فضلت استخدامه عن مائدة خشبية لسهولة تنظيفه، و لآستخدمه كمكان لتخزين المناشف و لتحمله للمياة

٢. طبق بلاستيك عميق: يكون بمثابة الحوض. فاقوم بملئ كوب او دلو صغير بالماء و اعطيه لبنتي لتسكبه في الطبق و تغسل منه يديها

٣. كوب به فرش الاسنان

.٤. كوب للغرغرة: لكن خطوة الغرغرة بآت بفشل ذريع :) حيث ان بناتي دتئما يقوما ببلع الماء بدلا من الغرغرة به و التخلص منه :) لازلنا لا نتسخدم معجون اسنان بعد بناء على تعليمات الطبيب

٥. طبق به صابونة صلبة: و هي افضل بكثير من الصابون السائل لانها تنمي عند الاطفال القدرة على التحكم في عضلات ايديهم حتى لا تنزلق الصابونة كما انها مسلية جدا لهم بملمسها الناعم

٦. مرآة صغيرة: علقتها بمسمار مكتب على الحائط حتى نحاكي شكل الحوض الكبير

٧. منشفة صغيرة: الي جانب الحوض لتنشيف الايدي و الوجه

٨. اسفنجة صغيرة على جانب الحوض: كما ذكرت من قبل انه مهم جدا ان يتعلم الطفل تنظيف اي مكان بعد استخدامه و الاسفنجة هي اسهل طريقة لتنظيف السطح البلاستيك من قطرات المياة المتساقطة عليه

٩. فرشاة شعر: رغم ان بناتي لم يتعلما بعد تصفيف الشعر و لازلت اقوم بذلك لهم بنفسي

١٠.  زجاجة عطر: اجدها مفيدة جدا ايضا لتقوية عضلات اليد لدى الطفل حيث يقوم بفتح و غلق الزجاجة بنفسه وتنمية حاسة الشم و التمييز ايضا

بعد الانتهاء من غسل استخدام "الحوض" تقوم كل طفلة بسكب الطبق البلاستيك في البانيو الذي يوجد مباشرة بجانبها و تجفيف السطح البلاستيك من قطرات الماء بالاسفنجة

افكار هذا الدرس مستوحاة من هذه المصادر

How To Raise an Amazing Child the Montessori Way

Montessori from the Start: The Child at Home, from Birth to Age Three

تابعوني ايضا على حساب الموقع على Pinterest لمزيد من الصور و الافكار

https://www.pinterest.com/0iudrrj2fhdxy4k/انشطة-الحياة-اليومية/

 

ماذا بعد رفض جميع اساليب العقاب المتعارف عليها؟

ان كنتي قد قرآتي مقالي السابق عن مساوئ العديد من اساليب العقاب المتعارف عليها فربما تبادر الي ذهنك هذا السؤال: "ماذا بعد ذلك؟ كيف يمكنني تربية طفلي و ارشاده الى الصواب و الحد من صراخه و بكائه دون عقاب؟". في هذا المقال ان شاء سيكون بداية الرد على كل هذه الاسئلة

اولا دعونا نتذكر سويا تعريف نوبات الغضب عند الاطفال في السنين الاولي من عمرهم: هي وسيلتهم الوحيدة او واحدة من اهم الوسائل التي يستعينوا بها في التعبير عن انفسهم و في معظم الحالات تكون نتيجة يآس من عدم قدرتهم على جذب انتباه الكبار او ايصال معلومة ما لهم. في بعض الاحيان ايضا تكون هذه النوبات نتيجة حاجة ما عضوية للطفل لم تلبى كاحساسه بالجوع او العطش او التعب او النعاس او الملل...الخ. اذا كان سبب البكاء هو لرغبة عضوية فيجب تلبية هذه الرغبة اولا للطفل في هدوء تام. فكري ايتها الآم في عدد المرات التي شعرتي فيها بالجوع او الارهاق و كنتي متقلبة المزاج ضيقة الصدر على من هم حولك؟ ما بالك بطفل صغير؟

هناك اجرائات احتياطية يمكنك من خلالها تفادي نوبات الغضب لدى طفلك التي تحدث نتيجة سبب عضوي او جسماني و منها التالي:

١. احرصي على اعطاء طفلك ثلاث وجبات مغذية يوميا بينها وجبتان صغيرتان. الثلاث وجبات هي بالطبع الفطار و الغذاء و العشاء. اما الوجبتان الصغيرتان قد يكونا عبارة عن مكسرات او زبيب او قطعة فاكهة او بسكوتة و عصير او كوب لبن و قطعة خبز صغيرة. قد تستغلى هذه الوجبات الصغيرة ايضا في تعويض نقص غذائي كالمكسارت لتعويض البروتين او قطعة جبن لتعويض نقص الكالسيوم و هكذا. و تذكري دائما المثل الانجليزي:

"A hungry man is an angry man"! او الانسان الجائع انسان غاضب

٢. احرصي على ان يشرب طفلك كميات مناسبة من الماء يوميا خاصة في فصل الصيف: فالعطش و الجفاف قد يسببان نوبات غضب، ارهاق، تغيرات مزاجية، كما قد يؤثران على التركيز و مستوى النشاط لدي الطفل (و لديكي ايضا)

 ٣ . احرصي علي ان ينام طفلك عدد ساعات كاف كل يوم: فالاطفال قبل سن المدرسة يحتاجون علي الاقل عشر ساعات نوم يوميا و قيلولة او اثنين خلال النهار حسب عمر الطفل. فطفل عمر ٦ شهور قد يحتاج الى اكثر من قيلولة خلال اليوم في حين ان طفل في عمر السنتين يحتاج الى قيلولة واحدة لمدة نصف ساعة على الاقل او وقت راحة قصير. راعي ايضا ان تكون مواعيد نوم طفلك و قيلولته ثابتة كل يوم و ان تحددي روتين سابق تقومين به قبل النوم حتى يتعود طفلك على هذا النظام و يكون اكثر تحكما في انفعلاته حيث انه يعلم جيدا كيف سيدور يومه و ماذا يتوقع

ايضا تعلمي ان تقرآي علامات التعب في وجه طفلك. فالطفل الرضيع غالبا ما يفرك عينيه و يتثائب كثيرا و يشيه بوجهه بعيدا عنك او بعيدا عن اي لعبه تريه اياها حين يشعر بالارهاق و التعب. اخر هذه العلامات هو البكاء المتواصل بلا سبب محدد لذلك حاولي جاهدة ان تتمي روتين النوم في نفس الميعاد كل ليلة قبل ان يدخل طفلك في نوبات البكاء و الصراخ المتواصل

٤. احرصي على شغل اوقات الفراغ لدى طفلك في انشطة مختلفة من وقت لاخر خلال اليوم فالملل من احد اسباب البكاء لدى الاطفال

٥. اعلمي جيدا ان الساعات الطويلة امام التلفاز و الوسائل المرئية تؤثر سلبا على مزاج طفلك و تركيزه و تجعله عصبي

هذه بعض الاسباب العضوية التي لو حرصتي على مراعتها و اخذها في الاعتبار مع طفلك قد تستطيعين القضاء على جزء كبير من اسباب بكاء طفلك و بالتالي عصبيتك و توترك خلال اليوم. في المقال القادم بآذن الله سنتحدث عن الاسباب الاخرى الغير عضوية او النفسية التي تؤدي لنوبات الغضب عند الاطفال و كيف يمكن معالجتها. لقرآة المقال الاول في هذه السلسلة برجاء الذهاب لهذا الرابط:

http://www.anawbanatee.com/posts/2015/4/1/tantrums1